مميزات المشروع

صممت درة الرياض لتكون من المشاريع العقارية العملاقة الفريدة من نوعها وذات مفهوم جديد في نظام العقار السكني والإستثماري داخل المملكة العربية السعودية ، حيث تميزت الدرة بعدة مميزات جعلتها الأولى في عالم العقار.

  • صممت درة الرياض لتكون ضاحية سكنية ذات أبعاد جديدة ومبينية على أحدث المواصفات والشروط العالمية للضواحي لذا فإن الدرة ضاهت أفضل الضواحي السكنية العالمية واستحقت بكل جدارة اسم الدرة.
  • روعة في تصميم الدرة البيئة النظيفة ليحضى ساكني الدرة بجو نقي خال من ملوثات الحضارة المدنية وذلك بالإطلالة الساحرة على أكبر حديقة تتوسط حي سكني.
  • تميزت الدرة بتوفير كامل البنى التحتية لتأمين حاجات السكان بالطريقة المثلى فالشوارع الرئيسية والفرعية جميعها مرصوفة ومنارة بالكامل ، كما زودت الدرة بشبكة متكاملة من الكهرباء والمياه والهاتف والصرف الصحي وتصريف مياه الأمطار.
  • كانت الحصة الأكبر في مساحات الدرة للمساحات الخضراء والمرافق حيث بلغت المساحة 70% ، بينما خصص للوحدات السكنية لتكون بمساحة 30% من المساحة الإجمالية ، وهذا مايجعل درة الرياض الحي المتميز داخل مدينة الرياض.
  • يتخلل مشروع درة الرياض المساحات الخضراء المسطحات المائية التي تضفي الجمال الحقيقي للطبيعة الخلابة على تصميم الدرة.
    خصصت ممرات المشاة بداخل المسطحات الخضراء وذلك لتطفي الجو العائلي والبيئي المناسب لجميع أفراد العائلة للنزهة والانطلاق.
  • وُفرت في درة الرياض المرافق العامة مثل المساجد والمدارس بجميع المراحل الدراسية كما كان للملاعب الرياضية حظ في تصميم الدرة كذلك المركز الاجتماعي والأسواق التجارية مما جعل درة الرياض حي متكامل لجميع احتياجات العائلة.
  • روعيت الخصوصية الكاملة لساكني الدرة حيث صممت الوحدات السكنية بواجهات متباعدة عن بعضها البعض تصل إلى 100م.
  • صممت الوحدات السكنية لتكون مبنية على مناسيب مرتفعة لتطفي المنظر البانورامي الحالم لجميع الوحدات السكنية.
  • تميزت الدرة بالإدارة الذاتية من قبل ساكنيها وذلك عن طريق نظام الملكية المشتركة والذي يحدد علاقة ساكني الدرة مع بعضهم البعض.
  • تميزت الشوارع الداخلية بأنها صممت على أحدث الطرق وغير نافذة لتعطي المزيد من الخصوصية والأمان. أحيطت الضاحية بسور وذلك لجعل الدرة ذات خصوصية كاملة.
  • كون الدرة ضاحية مسورة في تحقق مستوى من الأمان قل مثيله في أي حي آخر حيث أقامت شركة درة الرياض الحراسات على الضاحية على مدار الأربع والعشرين ساعة يومياً مما يضمن للعائلة الأمان الكامل.