الأخبــار

«درة الرياض» تنتهي من عمليات التشجير بمبلغ 120 مليون ريال

التاريخ: 2010-05-26 11:54:55

أنجزت درة الرياض أعمال التشجير والمساحات الخضراء المتنوعة، حيث لم يتوقف الأمر عند الاهتمام بتخصيص 70% من مساحة أرض الضاحية للامتدادات والمساحات الخضراء فحسب، بل روعي في التصميمات والتنفيذ أهمية المتغيرات المتنوعة في المساحات الخضراء، واختلاف المشاهد البديعة من موقع لآخر، حيث أنشئت الفلل في شريط متعرج ومتغلغل داخل المساحات الخضراء ليعطي انطباعا كبيرا بالخصوصية.

وقال المهندس حمزة العطاس المدير العام لشركة درة الرياض للتطوير العقاري أن ضاحية درة الرياض تضم عددا كبيرا من الأشجار ونباتات الزينة والحمضيات، ويقدر عدد النخيل ب 7000 نخلة، و80000 شجرة زينة، و2000 شجرة حمضيات، ومساحات خضراء بنباتات الغطاء الأرضي والنباتات المزهرة والتي تبلغ مساحتها 70.000 متر مربع، ومجمل المساحات المغطاة بالشجيرات ومساحات العشب الأخضر تبلغ 80.000 متر مربع موزعة بعناية بأرجاء الضاحية، بالإضافة إلى شلالين.

وأضاف العطاس أن مساحة البحيرات المائية الإجمالية تبلغ 10.000 متر مربع يربط بينها الجدول المائي الممتد ليمر بالبحيرات ويعود إليه ويغطي مساحة إجمالية تبلغ 13.500 متر مربع، وكمية الماء الجاري في الممرات والبحيرات تبلغ 24.000 متر مكعب من الماء والذي يعاد ضخه بمضخات من البحيرات الواقعة في نهاية المنطقة المنخفضة عبر أنبوب ناقل يبلغ قطره 225 ملم وبطول 3000 متر تقريبا إلى الشلال المعد في نهاية المنطقة العليا من الموقع، حيث يزود الماء من الماء العائد لاستخدامه، والناجم من محطة تحلية المياه ومحطة تقنية الصرف الصحي، فيعاد ضخه إلى الجدول المائي.

وأشار المهندس حمزة العطاس الى أنه لمحاكاة الطبيعة تم إعداد مساحات كبيرة ممهدة بالنباتات الطبيعية المحلية والتي تنمو طبيعيا بالمنطقة المحيطة بالموقع وتشكل رياض متفرقة، وتبلغ مساحتها 540.000 متر مربع، وتم تغطية مساحات متفرقة بالحصى تبلغ مساحتها 75.000 متر مربع، وتم زراعة غابة الزيتون والتي يبلغ متوسط أعمارها 25 سنة، وعدد الأشجار بغابة الزيتون تقدر ب 1300 شجرة، وقد تجاوزت التكلفة المالية لعمليات التشجير 120 مليون ريال سعودي.

وعن أسلوب الري بالضاحية أبان العطاس أنه تم إنشاء نظام آلي خاص بعملية الري مرتبط بوحدات تحكم إلكترونية تقوم بتوزيع المياه آليا على المزروعات حسب احتياجاتها ووفقا للفصول الأربعة، وتغير المناخ فيها، ويعتمد نظام الري الآلي على خطوط رئيسية وأخرى فرعية من الأنابيب البلاستيك التي تقوم بتوزيع مياه الري على مناطق الموقع بطول إجمالي قدره 275.000 متر طولي، ومزود بالمحابس الرئيسية والفرعية إلكترونيا.